داماك العقارية تناقش التحديات الرئيسية لمستقبل الاكتتابات في المنطقة خلال القمة العربية للأكتتاب العام 2015

سبتمبر 13, 2015

تشارك شركة داماك العقارية، المطور الرائد للعقارات الفاخرة في منطقة الشرق الأوسط، في القمة العربية للأكتتاب العام 2015 التي تقام في دبي في الفترة من 14 إلى 17 سبتمبر الجاري، وذلك من خلال دراسة حالة يقدمها السيد عادل تقي، المدير المالي في مجموعة داماك العقارية، ويناقش خلالها العناصر الرئيسية لإدراج أسهم الشركة في سوق دبي المالي مع بداية هذا العام.

وسيمثل الإدراج الناجح لأسهم داماك في سوق الأوراق المالية محور التركيز للقمة العربية للإصدارات العامة 2015، التي تُعد منصة فريدة تجمع العديد من ممثلي أسواق الأوراق المالية والمؤسسات المالية، إضافة إلى ممثلين من كبرى البنوك الاستثمارية الإقليمية وشركات القطاع الخاص، وذلك لمناقشة أحدث الممارسات في الأسواق المالية العربية، ومتطلبات الإدراج، إضافة إلى مختلف التحديات ومستقبل الإصدارات العامة في الأسواق الإقليمية.

وتشارك داماك العقارية في القمة لتبادل خبراتها الناجحة في إدراج أسهمها التي طرحتها للاكتتاب العام في بورصة لندن (LSE) والإدراج الأخير في سوق دبي المالي (DFM)، حيث سيقدم عادل تقي جلسة مخصصة تحت عنوان: "ماذا يمكن أن تتعلم من عملية الاكتتاب العام الناجحة لمجموعة داماك؟"

وبهذه المناسبة، قال المدير المالي في مجموعة داماك العقارية، إن " القمة العربية للأكتتاب العام 2015 تمثل منصة مميزة لرسم صورة واضحة عن حالة الأسواق المالية العربية والتوقعات المستقبلية، إذ سيتم مناقشة التحديات والتوقعات التي تواجه هذه الأسواق وسبل تحسين الشفافية فيها. كما سيتم الحديث عن أفضل الممارسات والطرق المختلفة لتعزيز التعاون بين الأسواق المالية في الدول العربية".

وأضاف تقي: "شهدت عملية إدراج أسهم داماك العقارية في سوق دبي المالي مطلع العام 2015 الجاري استحساناً كبيراً، الأمر الذي حفز باقي الصناعة لحذو حذونا في هذا المجال بعد تسليط الضوء على إيماننا القوي بسوق دبي المالي"، مؤكداً أن هذا الإدراج قد عزز من وضع هذه السوق كخيار الإدراج المفضل للعديد من الشركات المحلية والإقليمية الرائدة، وأن شركة داماك العقارية لديها ثقة تامة في إمارة دبي وتحرص على الالتزام بدعم سوق دبي المالي.

ومن المقرر أن تستضيف القمة العربية للأكتتاب العام 2015 عدداً كبيراً من المدراء التنفيذيين في الإدارات العليا لكبرى الشركات المالية، وتناقش التغيرات التي طرأت على الأسواق المالية في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وكذلك الفرص المتاحة والتحديات التي تواجه المستثمرين والشركات الراغبة في طرح أسهمها للاكتتاب العام.

وتتناول القمة كذلك دور الجهات الحكومية في المنطقة والهيئات التنظيمية للأسواق المالية في تسهيل عملية الإدراج وتوسع الشركات الخاصة وكذلك الصغيرة والمتوسطة، للاستفادة من النمو الكبير في الأسواق الإقليمية. كما ستتضمن أجندة القمة العديد من الموضوعات الأخرى التي تغطي طيفاً واسعاً من المحاور ذات الصلة، مثل أحدث التطورات في الأسواق المالية والنظرة المستقبلية للأسواق الإقليمية خلال السنوات المقبلة.

وتعقد القمة العربية للأكتتاب العام 2015 في الفترة من 14 إلى 17 سبتمبر الجاري في فندق تاج دبي في منطقة الخليج التجاري، وسيقدم السيد عادل تقي جلسة مخصصة يوم الأربعاء الموافق 16 سبتمبر في تمام الساعة 9:00 صباحاً.