داماك العقارية تسلم أول وحدات سكنية في مدينة “دبي الجنوب” خلال ستة أشهر

سبتمبر 2, 2015

مشروع "نايا تينورا" سيوفر مساكن متكاملة الخدمات في مدينة رائدة تمتد على مساحة 145 كيلومتراً مربعاً

أعلنت داماك العقارية، الشركة الرائدة في مجال التطوير العقاري الفاخر، عن تسليمها أول وحدات سكنية بمشروع مدينة "دبي الجنوب" خلال ستة أشهر.
وتُعد المدينة الجديدة التي تمتد على مساحة 145 كيلومتراً مربعاً، وتحتضن مطار آل مكتوم الدولي وموقع إقامة معرض "إكسبو الدولي 2020"، مركزاً حضرياً واقتصادياً جديداً يتمحور حول ثقافة الإبداع والتمكين.

وسيكون مجمع "نايا تينورا" أول مشروع شقق فندقية فاخرة متكاملة الخدمات يتم افتتاحه في هذه المدينة مع أكتمال الأعمال الإنشائية للمشروع. ويقدم البرج الذي يقع في قلب المدينة الجديدة ويتألف من 10 طوابق ويضم 270 وحدة سكنية، خياراً جاذباً لعشرات الآلاف من الخبراء الضالعين في تشييد موقع معرض "إكسبو الدولي 2020"، كما يُعد موقعاً مثالياً يساهم في تعزيز النمو المستقبلي للمدينة.

وقال نايل ماكلوغلين، نائب رئيس أول في داماك العقارية: "تمثل مدينة ʼدبي الجنوبʻ أحد أبرز المعالم الجديدة ضمن الخطط التوسعية في إمارة دبي، وسيوفر مشروع ʼنايا تينوراʻ الذي يقع وسط هذه المدينة المميزة، مفهوم أسلوب حياة مترف، يقدم مستوى راقى من خدمات فنادق الخمس نجوم، كما سيمتاز المشروع بسهولة الوصول إليه وتوفيره لكافة وسائل الراحة والرخاء".

وبحسب التقرير الاقتصادي الصادر عن مؤسسة "أكسفورد إيكونوميكس" للاستشارات، يُقدِّر مسؤولون في اللجنة العليا لاستضافة "إكسبو الدولي ‬2020" أن المعرض سيستقطب 25 مليون زائر خلال دورته التي تستمر لستة أشهر، وسيساهم بتوفير حوالي 277 ألف فرصة عمل. وعلى مدى السنوات القادمة، فمن المتوقع أن تستفيد إمارة دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة ككل من ما يقدر بنحو 6.9 مليار دولار أمريكي (ما يعادل 25.3 مليار درهم إماراتي) في مشاريع البنية التحتية. كما يتوقع التقرير أن المعرض سيؤدي إلى دفعه في الناتج المحلي الإجمالي تزيد عن 38 مليار دولار أمريكي (ما يعادل 140 مليار درهم إماراتي)، أي ما يوازي نحو 44 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي في العام 2012.

وإضافة إلى الوحدات السكنية المفروشة بالكامل مع الخدمات الشخصية "كونسيرج"، والمطاعم، والصالة الرياضية المزودة بأحدث التجهيزات، ومنطقة مخصصة للأطفال، فإن الوحدات السكنية داخل مشروع "نايا تينورا" يمكن أيضاً أن تضاف إلى نظام التأجير على أساس المشاركة والتجميع، والذي يوفر إدارة كاملة لوحدات المستثمرين الذين يتطلعون إلى الاستفادة من الازدهار الذي يشهده قطاع السياحة والضيافة في دبي.

وأضاف ماكلوغلين: "يمكن لمُلّاك الوحدات السكنية في مشروع ʼنايا تينوراʻ الإقامة فيها والاستفادة من كافة الخدمات الفاخرة التي يقدمها المشروع، أو بإمكانهم تأجيرها عن طريق نظام التأجير على أساس المشاركة والتجميع الفريد من نوعه لدينا، حيث سنتكفل بإيجاد المستأجرين وتحصيل الإيجار وإدارة وحداتهم السكنية نيابة عنهم، ما يُعد حلاً مثالياً خالياً من الهموم من أجل تحقيق الاستفادة القصوى من النمو المطرد الذي تشهده مدينة ʼدبي الجنوبʻ الجديدة".

يذكر أنه تم الانتهاء من جميع أعمال القوالب الخرسانية وأعمال الجص داخل مشروع "نايا تينورا" الجديد، فيما أصبحت أعمال التبليط والتشطيبات الخارجية على وشك الانتهاء.

وإلى جانب مشروع "نايا تينورا"، فإن شركة داماك العقارية تقوم حالياً بتطوير ثاني مشاريعها للشقق السكنية متكاملة الخدمات في مدينة "دبي الجنوب"، وهو "نايا سيليستيا"، والذي من المقرر أن يكون جاهزاً في العام 2017.

ولكونها تضم مطار آل مكتوم الدولي وموقع إقامة معرض "إكسبو الدولي 2020"، فإن مدينة "دبي الجنوب" تبني حالياً مناطق اقتصادية تسعى إلى تمكين الشركات ورواد الأعمال، فضلاً عن مجمعات سكنية هدفها توفير أسلوب حياة لا مثيل له.