"داماك ميزون بايز إيدج" يفتح أبوابه الشهر المقبل في دبي

أبريل 25, 2017

أعلنت داماك العقارية، الشركة الرائدة في مجال التطوير العقاري الفاخر، اليوم، عن أن فندق "داماك ميزون بايز إيدج" سيفتح أبوابه في شهر مايو المقبل. وبموقع استراتيجي فريد في منطقة الخليج التجاري، والذي يُعَد القلب النابض لمنطقة الأعمال وتجارب تناول الطعام والتسوق في دبي، يضم الفندق المترف 250 وحدة فندقية ستشكل الوجهة الأمثل للمسافرين بغرض الأعمال أو الترفيه على حد سواء.

وكنقطة انطلاق مناسبة لاستكشاف الإمارة، يمثل فندق "داماك ميزون بايز إيدج" وجهة للاستمتاع بأقصى درجات الفخامة ومستويات الخدمة الاستثنائية والتجارب الثرية، فضلاً عن الإطلالات الخلابة على أفق الإمارة ومنطقة داون تاون دبي. وعلى ارتفاع 22 طابقاً، يقدم هذا الفندق أسلوب حياة مترف في غرف ديلوكس الرحبة، والأجنحة التي تتألف من غرفة وغرفتي وثلاث غرف نوم، مع مستويات لا تضاهى من الخدمة والخصوصية التامة. ويوفر الفندق الفخم مزيجاً مثالياً كمحور للأعمال والترفيه وقضاء أجمل الأوقات. وعلاوة على ذلك، يقدم الفندق خدمات نقل منتظمة إلى أفضل المواقع السياحية في جميع أنحاء دبي.

وقال نايل مكلوغلين، نائب رئيس أول في شركة داماك العقارية: "شهدت دبي زيادة مطردة في عدد السياح الوافدين، وذلك تماشياً مع خطة دبي الاستراتيجية المتمثلة باستقطاب 20 مليون زائر بحلول عام 2020. وفي نفس الوقت، فإن البيئة التي تتسم بتنافسية عالية قد دفعت الشركات العاملة في القطاع الفندقي إلى تحقيق المزيد من الابتكار في ما يقدمونه من عروض لتشكل عامل جذب للزوار والمقيمين على حد سواء. ومع تصميمها بعناية لتقدم أقصى درجات الهدوء والاسترخاء، توفر غرف الضيوف والأجنحة المترفة في فندق ’داماك ميزون بايز إيدج‘ وحدات إقامة خاصة في دبي، مع الأثاث الفاخر وأحدث الأنظمة الترفيهية والمرافق ووسائل الراحة عالمية المستوى، إلى جانب مستويات الخدمة الرفيعة والإطلالات الخلابة للمدينة، التي تشجع الضيوف لينعموا بالسكينة والاسترخاء. كما أن هذه الغرف والأجنحة تمثل فرصة مثالية للمستثمرين لتحقيق الاستفادة القصوى من قطاع السياحة الآخذ في النمو والازدهار بوتيرة تصاعدية".

ويتمتع فريق العمل في فندق "داماك ميزون بايز إيدج" بكل ما يلزم من خبرة ودراية لتلبية جميع احتياجات الضيوف من خلال تقديم طيف شامل من الخدمات والمرافق، بداية من الشيف الشخصي الذي يمكنه إعداد الطعام لهم مباشرة في غرفهم، إلى نادي الصغار، إذ يمكن للضيوف ترك الصغار في أيدٍ أمينة وهم ينعمون بالطمأنينة وراحة البال.

وعلاوة على ذلك، يُعَد حوض السباحة، الذي يتم التحكم بدرجة حرارته، من أبرز معالم الردهة الوسطى للفندق، حيث يمكن للضيوف الاسترخاء وتجديد النشاط والحيوية. ويمكن للصغار الاستمتاع بالمنطقة المغطاة جنب حوض السباحة ومساحات اللعب الخاصة بهم. كما تقع صالة اللياقة البدنية المزودة بأحدث التجهيزات في نفس الطابق. ويقدم الفندق منطقتين منفصلتين للرجال والسيدات للرفاهية، وتضم كل منهما الجاكوزي والساونا وغرفة البخار وحجرات الاستحمام والخزانات وغرف تبديل الملابس.