داماك العقارية تمنح الشركة الصينية العامّة للهندسة الإنشائية عقداً بقيمة 512 مليون درهم إماراتي

Thu, 2018-08-30 09:15

أعلنت ’داماك العقارية‘، الشركة الرائدة في مجال التطوير العقاري الفاخر في المنطقة، عن منح "الشركة الصينية العامّة للهندسة الإنشائية" (CSCEC) عقداً بقيمة 512 مليون درهم إماراتي لتشييد البرج ’سي‘ ضمن مشروعها العقاري الحائز على جوائز مرموقة ’أيكون سيتي‘ على شارع الشيخ زايد. ويشمل العقد الجديد أعمال الإنشاءات المدنية للبرج السكني في المشروع الذي تبلغ تكلفته 2 مليار دولار والمطل على قناة دبي المائية.

وفي هذه المناسبة، قال السيد علي سجواني، المدير العامّ للعمليات في "داماك العقارية": "تشارك ’الشركة الصينية العامّة للهندسة الإنشائية‘ الالتزام بالجودة والسلامة والتسليم في الوقت المناسب. وبعد دراسة عروض المناقصات بتروي لاختيار شريك جديد، قررنا توسيع نطاق دور الشركة في مشروع ’أيكون سيتي‘ لتصل قيمته إلى أكثر من 1.1 مليار درهم، بعد أن سبق ومنحناهم العقد لبناء برج ’بي‘ في وقت سابق من العام الجاري. ونحن متحمسون لرؤية أبراج المشروع تثري مشهد أفق دبي المميز وقناة دبي المائية التي تمثل أحد أبرز إبداعات التخطيط الحضري حول العالم".

ومن المقرر أن تبلغ المساحة المبنية للبرج ’سي‘ والمعروف باسم البرج السكني 1.8 مليون قدم مربعة، حيث سيحتضن خيارات تتنوع بين الاستوديو وشقق بغرفة نوم واحدة أو غرفتين أو ثلاث غرف نوم، وتتميز جميعها بتصميمات داخلية متميزة ولمسات استثنائية. كما سيضم البرج نادي ’ذا كلوب‘، وهو عبارة عن مساحة ترفيهية وعصرية حصرية للسكان مع مشاهد خلابة لقناة دبي المائية وحديقة ’الصفا‘. ويشمل البرج المؤلف من 62 طابقاً، طابقين سفليين وطابق أرضي وعشر منصات، بالإضافة إلى طابقٍ مخصص لمرافق الترفيه وأنماط الحياة العصرية و48 طابق سكني وسطح.

ويُعتبر ’أيكون سيتي‘ واحداً من أبرز المشاريع العقارية وأكثرها طموحاً في دبي؛ حيث يرتكز على مفهوم فريد من نوعه يتمثّل ببناء مدينة بأكملها تتمركز داخل إمارة دبي. وهو مشروع متعدد الاستخدامات يحتضن وحدات سكنية وتجارية ووحدات مخصصة للضيافة. كما يؤمن وصولاً سهلاً إلى قناة دبي المائية الممتدة بطول 3.2 كم لتصل بين خور دبي ومياه الخليج العربي.

نحن نستخدم ملفات تعريف الإرتباط لمنحنك أفضل تجربة على موقعنا الإلكتروني. يمكنك معرفة المزيد عن أنواع ملفات تعريف الإرتباط التي نستخدمها من خلال قراءة سياسة ملفات تعريف الإرتباط - سياسة الخصوصية