’داماك العقارية‘ تتوقع مزيداً من الطلب على مشاريعها في ’نيو دبي‘ مع اقتراب موعد إكسبو 2020

Sun, 2017-10-08 17:07

أعلنت’داماك العقارية‘، الشركة الرائدة في مجال التطوير العقاري الفاخر في المنطقة، عن بيع أكثر من 80% من الوحدات في مشاريعها للشقق الفندقية في منطقتي ’ نيو دبي ‘ ودبي الجنوب، حيث يستمر نمو الطلب على مشاريع الشقق الفندقية مع اقتراب موعد ’ إكسبو 2020‘، وتوقع قدوم أعداد هائلة من الزوار والمشاركين. ولا يزال عدد من الشقق متوفراً في المشاريع الأربعة والتي تتضمن شققاً جاهزة وأخرى قيد التجهيز.

وفي هذا السياق، قال نايل مكلوغلين، نائب رئيس أول شركة ’داماك العقارية‘: "مع ارتفاع سوق الإنشاءات استعداداً لمعرض ’إكسبو 2020‘، فلا عجب أن يبحث المستثمرون عن عقارات في هذه المنطقة للاستفادة من أعلى العائدات من الإيجارات في وقت مبكر قبل ارتفاع الأسعار نتيجة لتزايد الطلب. تواصل دبي توسعها، مما يجذب المزيد من المستثمرين والعملاء للعيش في مجتمعات جديدة ميسورة التكلفة، و التي توفر جميع المرافق المتوفرة في مناطق المدنية الأخرى، وقد لاحظنا زيادة ملحوظة في الاستفسارات والمبيعات لهذه المشاريع."

ويعتبر مشروع ’ داماك ميزون دو فيل تينورا‘، الذي يقع على مقربة من موقع ’ إكسبو2020‘، أول مشاريع ’داماك‘ المنجزة  في دبي الجنوب، ويتضمن المشروع شققاً فندقية جاهزة تهافت عليها المستثمرون والعملاء. في نفس المنطقة يتوقع تسليم مشروع ’داماك ميزون دو فيل سيليستيا‘ في عام 2018، وهو مشروع شقق فندقية على المخطط. كما تملك ’داماك‘ برجي ’تاور 108‘ وغالية‘ اللذان يضمان شققاً فندقية في ’قرية جميرا سيركل‘ الذي يتوقع إنجازهما عام 2018.

وتجدر الإشارة إلى أن أعمال الإنشاءات في مجمع ’داماك ميزون دو فيل سيليستيا‘ الذي يضم عدة أبراج قد بلغت مراحل متقدمة من الاتمام، حيث تم إنجاز ما يقارب 90% منها. كما يتم العمل على برجي ’تاور 108‘ و’غالية‘ في مختلف مراحل التشطيب، إضافة إلى أعمال التمديدات الميكانيكية والكهربائية والصحية.

وأضاف مكلوغلين "مع اقتراب موعد ’إكسبو 2020‘، من المتوقع أن ترتفع أسعار الوحدات السكنية في منطقة دبي الجنوب والمناطق المحيطة بها، نظراً للإقبال الكبير من السياح والزوار بهدف التجارة. ومن المتوقع أن تستضيف منطقة دبي الجنوب مليون مقيم وتوظيف أكثر من 500 ألف شخص، وإذا ما جمعنا بين ذلك وبين الزوار الذين يتوقع أن يبلغ عددهم 20 مليون زائر خلال عام 2020، فإننا سنشهد تنامياً متواصلاً على الطلب على الوحدات السكنية وقطاع الضيافة في هذه المنطقة".