في 14 خطوة.. دليلك الشامل حول قواعد الاستثمار العقاري الناجح في 2022

Thu, 23 Dec, 2021

كما هو الحال في العديد من المجالات الأخرى، فإن الاستثمار العقاري الناجح يتطلب اتباع العديد من الخطوات التي تضمن تحقيق الأهداف الاستثمارية المحددة، أو حتى تحقيق الحد الأقصى من الربحية على المدى البعيد. سنأخذكم فيما يلي خطوةً بخطوة لتزويدكم بمعلومات شاملة عن قواعد الاستثمار العقاري الناجح في دولة الإمارات، والتي ستضمن لكم التعرف بشكل واضح على طبيعة الاستثمار العقاري في الإمارات وأبرز معالمه وأُسسه.

استفسر الآن

ما هو الاستثمار العقاري؟

يعد الاستثمار العقاري أحد أفضل أنواع الاستثمارات التي يقبل عليها الناس بكثرة، وذلك بفضل عائداتها المستدامة واحتفاظ العقار بقيمته أو تحقيق زيادة فيه على المدى البعيد، إلى جانب أن مخاطره شبه معدومة في حال اتبع المستثمر القواعد الاستثمارية الصحيحة، خاصة بمجال العقارات في دولة الإمارات أو إمارة دبي.

الاستثمار العقاري في الإمارات:

تشير النتائج التي تحققت خلال العام الجاري 2021 والتوقعات المرتبطة بمستقبل الاستثمار العقاري والتقارير العالمية المتخصصة، إلى أن مستقبل سوق العقارات والاستثمار العقاري في الإمارات العربية المتحدة بشكل عام،  يتجه نحو مرحلة جديدة من النمو والانتعاش خلال الفترة المقبلة.

فقد أظهر تقرير حديث لشركة JLL  العالمية المتخصصة في أبحاث وبيانات القطاع العقاري حول العالم، في استعراضها لنتائج الربع الثالث من العام الجاري 2021،  إلى أن من المتوقع تسليم 25 ألف وحدة عقارية سكنية جديدة في كل من أبوظبي ودبي خلال الربع الأخير من 2021 وبنسبة نمو تبلغ 4% سنوياً لكل منهما، متوقعاً انتعاشا كبيراً خلال العام المقبل فيما يتعلق بحجم المبيعات والوحدات السكنية المتوفرة للاستثمار بشكلٍ عام.

لطالما كانت مدينة دبي حلم المستثمرين العقاريين من جميع أنحاء العالم، وهو ما تؤكده التقارير الدولية المتخصصة في القطاع العقاري، والبيانات المحلية الخاصة بحجم المبيعات والتداولات العقارية منذ بداية العام الجاري، والتي تؤكد جميعها بأن الإمارة متجهةٌ نحو تحقيق طفرة عقارية كبيرة خلال السنوات المقبلة، حيث تمتاز بهيكل استثماري متطور يجعل من قطاعها العقاري أحد المحركات الرئيسية للنمو الاقتصادي لدولة الإمارات إجمالاً.كما أظهر تقرير رسمي أن العام 2021 شهد ارتفاعاً بنسبة 58.79% في صفقات البيع مع زيادة في قيمة هذه الصفقات بنسبة 88.37% مقارنة بالعام 2020 بأكمله.

للحصول على معلومات وافية حول الاستثمار العقاري في دبي

كيف تصبح مستثمراً عقارياً ناجحاً؟

قبل أن تقرر الدخول في أي مجال استثماري، هنالك قواعد تضمن لك استثماراً ناجحاً، حيث يتعين عليك أولا معرفة أكبر قدر ممكن من المعلومات حول المجال الذي تعتزم الدخول إليه، واتباع القواعد الاستثمارية المعروفة فيه. وإذا ما كنت تريد تحقيق أفضل المكاسب من استثمارك العقاري في دولة الإمارات، فلا بد من اتباع بعض الخطوات الأساسية على النحو التالي:

·        ضع خطة عمل واضحة:

تضمن لك خطة العمل مراقبة الخطوات التي تنجزها ضمن أهدافك الاستثمارية، سواءً كانت بعيدة أم قصيرة الأمد، إلى جانب أنها تمنحك صورة شاملة لما ستؤول إليه الأوضاع في مختلف الظروف. يمكنك بناء خطتك استنادا إلى نظرتك وتوجهك الاستثماري أو تجارب الآخرين، حيث إن استشارة أصحاب الخبرة تكون مفيدة جداً في تأسيس خطة عمل فعالة.

·       أدرس وضع السوق بعناية

تعد دراسة وضع السوق المرغوب من أهم العوامل التي تساعد في اتخاذ القرارات الاستثمارية الصحيحة، خاصة القطاع العقاري، فقبل شراء العقار بغرض الاستثمار، يتعين عليك أولاً الإطلاع على كافة المعلومات المتعلقة بآفاق نمو القطاع وأداءه خلال الفترة الماضية، ويفضل مراجعة تقارير الأداء الرسمية للقطاع لآخر 5 سنوات، إلى جانب التقارير التي تصدرها الشركات العقارية المتخصصة في رصد بيانات أداء القطاع، أو الاستعانة بمستشاري شركات التطوير العقاري، مثل داماك العقارية التي يمكنها تزويدك بكل المعلومات التي تحتاجها لاتخاذ القرار المناسب فيما يتعلق باستثمارك العقاري.

·        ركّز على الفوائد طويلة الأمد:

لا بد من تمييز العائدات طويلة الأجل عن العائدات ذات الآجال القصيرة،  إذ يجب عليك كمستثمر عقاري معرفة أن الاستثمار العقاري ينطوي على فوائد بعيدة الأجل، ولا يمكن تحقيق عائدات سريعة وكبيرة في أغلب الأحيان، ولكنه ورغم ذلك، فإن عائدات الاستثمار في القطاع العقاري لا تؤتي أكلها إلا بعد فترة زمنية متوسطة نسبياً، إلا أنها تكون مضمونةً ومستدامةً. وبفضل المزايا العديدة التي تتوفر في دولة الإمارات ودبي خاصةً، فإنه استعادة رأس المال المستثمر في القطاع العقاري غالباً ما يستغرق فترةً زمنيةً أقل بالمقارنة من وجهات الاستثمار العقاري الأخرى حول العالم، إذ يتراوح عائد الاستثمار العقاري للعقارات السكنية بين 5 إلى 7% سنوياً، بينما تبلغ هذه النسبة 3 إلى 5.5% في أغلب مناطق الاستثمار العقاري حول العالم، ما يضمن استعادة الأموال المستثمرة في الإمارات خلال فترة زمنية أقل من غيرها.  

·        اختر الموقع المناسب وركز على المواقع والوجهات الناشئة

هنالك مقولة شهيرة، وهي أنه وعند اتخاذ قرار شراء العقار، فإن أهم ما يجب أخذه بعين الاعتبار هو الموقع، ثم الموقع، ثم الموقع. حيث أن موقع العقار هو العامل الأهم في تقييمه وزيادة عائداته الإيجارية، وبالتالي فإن اختيار الموقع المناسب يستند أيضاً إلى عدة عوامل تشمل مستقبل المنطقة وإقبال الناس عليها وارتفاع الطلب عليها، حتى ولو كان العقار المرغوب لا يزال قيد الإنشاء على المخطط، فإنه يتعين عليك التركيز على  أفضل مناطق الإستثمار العقاري في الإمارات، وهي المناطق القائمة أو الناشئة المتوقع أن تشهد نمواً عمرانياً وسكانياً كبيراً في المستقبل، إلى جانب التركيز على العقارات المطلّة على الشواطئ والواجهات المائية والمساحات الخضراء الكبيرة، حيث أنها تتيح للمستثمر تحقيق أفضل العائدات الاستثمارية الممكنة بسبب نمو المطرد في قيمتها، إلى جانب أن عائداتها الإيجارية تكون في الغالب أكبر من العقارات الأخرى.  

نصائح لاختيار المنطقة المناسبة للإستثمار العقاري

·استعن بشركة لإدارة عقارك

لا تشرف أبداً بشكلٍ مباشر على التعاملات الخاصة بعقارك مالم تكن تمتلك شركةً خاصةً بإدارة العقارات، حيث إن القوانين المنظمة لمسائل المالك والمستأجر تنطوي على الكثير من التفاصيل التي ربما تثقل كاهلك، إلى جانب أن تلك الشركات تمتلك خبراتٍ كبيرة في تسويق العقارات، وتتمتع بالإمكانيات اللازمة للتعامل مع شكاوى المستأجرين ومشاكلهم.

·أمّن عقارك :

من شروط الاستثمار العقاري الناجحالتأمين على العقار، حيث يضمن لك ذلك عدم خسارة كامل رأس مالك الاستثماري، في حال تعرض العقار لأية مخاطر لا قدر الله. لا تقتصر أهمية التأمين على العقار في الحوادث الطبيعية، بل إنه يمتد ليشمل الحوادث التي يتسبب فيها الإنسان، مثل الحرائق والتصدعات والانهيارات التي تنشأ عند إجراء تعديلات على العقار وغير ذلك.

·أسّس شبكة من العلاقات والمعارف المتخصصة

يتشارك المستثمرون الناجحون بمجال العقارات، في امتلاكهم شبكة واسعة من العلاقات والمعارف، الأمر الذي يعينك في اتخاذ القرارات المناسبة في كل مرحلة من مراحل استثمارك. كوّن علاقة جيدة مع خبراء عقاريين في السوق الذي ترغب بالاستثمار فيه، وانضم إلى جمعيات الملاّك في المنطقة التي تستثمر بها، حيث يمكنك من خلال ذلك معرفة أدق الأسرار والمعلومات المفيدة للغاية، إضافة إلى ضرورة أن تبني علاقات جيدة مع شركات إدارة العقارات التي تساعدك في إدارة عقارك بشكل جيد لتحقيق أقصى الفوائد.

قواعد أساسية في الاستثمار العقاري الناجح:

·الاستثمار في المدينة أو المنطقة التي تعرفها:

استثمر دائماً في المنطقة التي تعيش فيها أو التي تعرفها جيداً، فهذا يجنبك عناء البحث عن المعلومات المتعلقة بقطاع العقارات في تلك المدينة أو المنطقة، إلى جانب أن معرفتك بخبايا تلك المنطقة، يعزز من قدرتك على اتخاذ القرارات الصحيحة التي تصب في مصلحتك في النهاية لتحقيق أهدافك بشكلٍ أسرع. وفي حال لم تكن تعرف المنطقة التي تود الاستثمار فيها، فيمكنك الاستعانة بالخبراء العقاريين وشركات التطوير العقاري الموثوقة التي يمكنها تزويدك بكل المعلومات التي تحتاجها.

تواصل معنا الآن للحصول على استشارة عقارية مجانية

·الاستثمار في العقارات الجاهزة:

إذا كان غرضك الأول من الاستثمار هو تحقيقعائدات سريعة نسبياً على المدى المتوسط، فإن شراء العقارات الجاهزة هو الخيار الأمثل، إذ يمكن الاستفادة منها مباشرةً بعد شرائها بتأجيرها للغير. ولكن يجب التنبه إلى أمر من الأهمية بمكان، وهو ضرورة فحص الحالة العامة للعقار قبل شراءه، وذلك بالاستعانة بأحد المتخصصين في الهندسة الإنشائية للاستفادة من آرائهم وملاحظاتهم في حال كان العقار غير متوافق مع المعايير المطلوبة.

·اتباع طريقة ممنهجة في البحث عن العقار المناسب

عند البحث عن العقار الذي تريد الاستثمار فيه، فيجب ألا يكون بحثك عشوائياً، فمن الضروري تحديد معايير محددة للبحث، مثل الموقع، والميزانية ومعدل شغل الوحدات والأسعار والمرافق الخدمية المحيطة بالعقار. ورغم صعوبة إيجاد كل المعايير المطلوبة في عقار واحد، فإن هنالك بعض الخيارات المميزة التي توفرها مدينة دبي، مثل المجتمعات المتكاملة التي توفر للمستثمرين كل ما يحتاجونه، مثل داماك هيلز وداماك هيلز 2 اللتين طورتهما شركة داماك العقارية، والتي توفر أيضا إلى جانب ذلك العديد من الخيارات الأخرى التي تشمل عقارات للبيع في أكويا أوكسجين وعقارات للبيع في بورتوفينو داماك لاجونز وعقارات للبيع في أيكون سيتي، وعقارات للبيع في كافالي تاور

·التعامل مع شركات التطوير العقاري الكبرى ذات السمعة الجيدة:

لا بد من التعامل مع الجهات المعروفة وذات السمعة الجيدة عند العزم على شراء عقار بغرض الاستثمار، إذ أن ذلك يضمن لك راحة البال فيما يتعلق بالرسوم والإجراءات وغيرها، حيث يوفر المطورون العقاريون البارزون في دولة الإمارات، ودبي على وجه الخصوص، مثل شركة داماك العقارية، تسهيلات كبيرة للراغبين في شراء وحدات سكنية أو تجارية من الشركة، وتعينهم في فهم جميع جوانب الاستثمار المعني بما يضمن تحقيق أقصى فائدة ممكنة بالنسبة لك كمستثمر، حيث تمتلك الشركة العديد من المشاريع الوجتمعات المتكاملة المزودة بكامل الخدمات، مثل داماك هيلز وداماك لاجونز وداماك هيلز 2 وغيرها من المشروعات الأخرى، ومنها صفا ون وصفا تو دي غريسوغونو.

·إقرأ كتاباً عن مفهوم الاستثمار العقاري، واطلع على كل كافة المعلومات العقارية

من قواعد الاستثمار العقاري الناجح، أن يكون المستثمر مطلعاً بشكل كامل على جميع المعلومات الخاصة بالاستثمار العقاري، مع التركيز على معرفة مستجدات السوق أولاً بأول، وذلك لأنها توفر للمستثمر فرصاً كبيرة في بعض الأحيان، والتي يمكن الاستفادة منها في تحقيق الأهداف الاستثمارية بشكل أسرع. ومن الضروري أيضاً قراءة الكتب المتخصصة في مفهوم الاستثمار العقاري، والتي توفر الكثير من المعلومات والطرق التي يتوجب اتباعها، ومنها كتاب "المستثمر العقاري المليونير" الحائز  على تصنيف مرتفع (4.3 من 5) وفقاً لموقع www.goodreads.com، إذ أنه بين الكتب الأكثر مبيعاً في مجال الاستثمار العقاري، أو يمكنك حتى الحصول على دورات تدريبية شاملة في الاستثمار العقاري. 

·تنويع المحفظة الاستثمارية العقارية

في حال توفرت لديك الإمكانية المالية لشراء أكثر من عقار واحد، فكر بجدية في تنويع استثمارك العقاري من حيث مواقع العقارات وأحجامها وأنواعها، فيمكنك مثلا شراء شقق جاهزة للسكن في دبي، أو شقق للبيع في دبي و فلل للبيع في دبي في منطقةٍ ما، والاستثمار في شقة قيد الإنشاء وعلى وشك الإنجاز بمنطقة أخرى.

·الاحتفاظ بمبلغ من المال لحالات الطوارئ

حينما يتعلق الأمر بالاستثمار في العقارات، فإنه يتعين على المستثمر الاحتفاظ جانباً بمبلغ مالي احتياطي يستطيع من خلاله تغطيه كافة النفقات غير المتوقعة. ورغم ذلك، فإن بيئة الاستثمار العقاري في دولة الإمارات بشكلٍ عام، لا تنطوي على مخاطر تذكر، فجميع الإجراءات المتعلقة بتملك العقارات أو الاستثمار فيها تمتاز بالشفافية والوضوح.

تواصل معنا للحصول على استشارة مجانية

مزايا البيئة الاستثمارية في دبي بشكلٍ عام

 

تنوع مصادر الدخل، خاصة القطاعات غير النفطية.
الموقع الاستراتيجي الذي يعتبر محوراً مثالياً بين قارات العالم.
البيئة القانونية الفريدة من نوعها.
مرونة سوق العمل فيها.
قدرتها على استقطاب أفضل الكفاءات من جميع أنحاء العالم.
أنظمة النقل العام المتطورة للغاية.
الأمن والأمان.
سهولة مزاولة الأعمال التجارية .
التنوع الثقافي الكبير، حيث تضم الدولة أكثر من 200 جنسية على أرضها.
تنوع المناطق الحرة المتخصصة في المجالات المختلفة.

أخطاء يجب على المستثمرين العقاريين تجنبها

هنالك الكثير من الأخطاء التي يمكن أن يقع فيها المستثمرون العقاريون، والتي تؤدي إلى تأخر تحقيق الأهداف المحددة من الاستثمار. ورغم أن الاستثمار العقاري يعد أحد الاستثمارات الأكثر أماناً، فإنه يتطلب درايةً أساسيةً بقواعد الاستثمار في المجال، تفادياً للوقوع في أخطاء كان من الممكن تجنبها منذ البداية. وفيما يلي بعض الأخطاء التي يقع فيها المستثمرون العقاريون:

·        الاستثمار بالجزء الأكبر من الحيازة:

يقع معظم المستثمرين ممن يمتلكون الأموال اللازمة لشراء أكثر من عقار واحد دفعة واحدة، في هذا الخطأ الشائع، فإذا لم تكن خبيراً في هذا المجال العقاري أو كنت جديداً فيه، فيفضل الاستثمار بمبالغ صغيرة يمكن من خلالها اكتساب الخبرة اللازمة للدخول في استثمارات أكبر حجماً في المستقبل.

·        الإصرار على الاستثمار في عقارات بعينها:

يصر بعض المستثمرين الجدد بمجال الاستثمار العقاري، على شراء عقارات معينة دون غيرها بسبب اعتقادهم بأنها توفر فرصاً ذهبية للاستثمار، ولكن واقع الأمر يمكن أن يكون مختلفاً تماماً، وغالباً ما يكونون على استعدادٍ لدفع كل ما يمتلكونه من أجل شراءه. وهنا يجب أن يكون التركيز منصباً على الفوائد الاستثمارية بعيداً عن العواطف.

·        إهمال الصيانة الدورية للعقار:

من الأخطاء الشائعة التي يقع فيها المستثمرون العقاريون، إهمال صيانة العقارات التي يمتلكونها، حيث إن ذلك يعود سلباً على المستثمر من حيث تراجع قيمة العقار وانخفاض العوائد الإيجارية. ورغم أن تكاليف هذه الصيانة يمكن أن تكون كبيرةً، إلا أنها تضمن تحقيق عائدات أكثر استدامة على المدى البعيد.

·        محاولة تحقيق عائدات سريعة:

يعد الاستثمار العقاري أحد أنواع الاستثمارات طويلة الأجل، والتي لا تحقق عائدات سريعة إلى المدى الذي يمكن أن يعتقده المستثمرون الجدد الذين يتطلعون إلى تحقيق أرباح سريعة من ذلك الاستثمار، حيث يتعين على المستثمر أن يكون صبوراً لتحقيق أهدافه الاستثمارية سواء بيع العقار أو تأجيره.

·        الارتباط العاطفي بالعقار:

يفوت الكثير من المستثمرين فرصاً كبيرةً في تحقيق أهدافهم الاستثمارية بسبب تعلقهم عاطفياً بالعقار الذي تم شراؤه أساساً لغرض الاستثمار، فإمكانية تحقيق أرباح كبيرة من فرصة ذهبية لبيع العقار أو تأجيره يمكن ألا تتكرر إلا بعد فترة طويلة من الزمن.

·        الاعتقاد بأنك تمتلك الخبرة اللازمة في الاستثمار العقاري:

يغفل كثير من المستثمرين الجدد عن أهمية مبادئ الاستثمار العقاري، حيث يعتقد البعض أنه يمكنهم الاستثمار في مجال العقارات بدون الاستعانة بالخبراء المتخصصين في هذا المجال،  رغم أن المستثمرين المخضرمين أنفسهم يحتاجون في بعض الأحيان إلى المشورة المتخصصة في المجال العقاري.

أنواع الاستثمار العقاري

تتنوع أشكال الاستثمار العقاري وتختلف باختلاف العديد من العوامل التي تشمل القدرة المالية للمستثمر، ونوعية العقار المرغوب، والموقع، والهدف من الاستثمار، وفيما يلي نقدم لك صورة شاملة عن أنواع الاستثمار العقاري المختلفة:

v   العقارات السكنية

تعد العقارات السكنية أحد أفضل الاستثمارات على الإطلاق في مجال الاستثمار العقاري، إذ تستأثر بالنسبة الأكبر من هذا المجال بسبب عدة عوامل تشمل الطلب المتنامي على العقارات السكنية بسبب الزيادة السكانية المضطردة، إلى جانب أن العائدات الاستثمارية للعقارات السكنية، سواءً كانت عن طريق البيع والشراء أو االتأجير، هي الأكثر استدامة وربحية مقارنة بالأنواع الأخرى من العقارات.

بعض مميزات الاستثمار في العقارات السكنية

العائدات الاستثمارية المرتفعة على المدى الطويل. فرغم أن الاستثمار في العقارات السكنية إجمالاً يحقق عائدات مضمونة، إلا أن اختيار العقار والموقع المناسب يمكن أن يضاعف أرباحك من الاستثمار.
الارتفاع المتواصل في قيمة العقار مرور الوقت.
الإعفاءات والاستثناءات الضريبية.

أنواع الاستثمارات في العقارات السكنية:

الاستثمار طويل الأمد بهدف التأجير

هو الاستثمار العقاري الذي ينطوي على شراء أو بناء عقار سكني بهدف تأجيره للغير، ويمكن أن يختلف نوعه من شقة صغيرة حتى برج سكني كبير يتألف من عشرات الوحدات السكنية.

الاستثمار في منازل العطلات

يتمثل هذا النوع من الاستثمار العقاري السكني، في شراء أو بناء وحدة سكنية مخصصة للتأجير في أوقات العطلات، خاصة في المناطق والبلدان التي تشهد تدفقات سياحية كبيرة. وبحكم أن دولة الإمارات عموماً، ودبي تحديدا، أصبحت وجهة سياحية عالمية خلال السنوات الماضية، فإن الاستثمار في هذا النوع يعود على المستثمر بفوائد كبيرة.

الاستثمار عبر شراء منازل بغرض التجديد والبيع بسعر أعلى

يتمثل هذا النوع في شراء عقار سكني مهمل من حيث الصيانة والتجديد، أو شراء عقار سكني غير مكتمل تماماً، بغرض تجديده أو صيانته أو تكملة الأعمال الإنشائية فيه، ومن ثم بيعه بسعر يفوق تكلفة الشراء الأصلية، مضافاً إليها تكلفة الصيانة أو التجديد. غالبا ما يكون العائد من بيع هذا النوع من العقارات مرتفعاً إلى حدٍ ما، ولكنه وعند شراء هذا النوع من العقارات، يجب أولا إجراء دراسة مستفيضة حول العائد المتوقع منه.

الاستثمار عبر شراء منازل بأقل من سعر السوق وبيعها بسعر أعلى

هذا النوع من الاستثمار لا ينطوي على أية مخاطر، وفي المقابل فإن الأرباح التي يحققها المستثمر منه لا تكون كبيرة مقارنة بالنوع السابق، حيث يقوم المستثمر بشراء العقار بسعرٍ أقل من متوسط السوق، ومن ثم بيعه بسرعة بسعرً أعلى بقليل.

أشكال العقارات السكنية

الأبراج السكنية
الأبنية السكنية المتوسطة
الشقق
وحدات التاون هاوس
الفلل
وحدات البنتهاوس

   العقارات التجارية

الاستثمار في العقارات التجارية هو أحد الاستثمارات العقارية الأكثر شهرةً بين المستثمرين في جميع أنحاء العالم، بسبب تنوع خياراته وعائداته المرتفعة وقصيرة الأمد نسبياً مقارنة بالأنواع الأخرى. وتنطبق في هذا النوع نفس فكرة العقارات السكنية من حيث إمكانية امتلاكها وتحصيل العائدات الإيجارية منها.

بعض مميزات الاستثمار في العقارات التجارية

العائدات الاستثمارية المرتفعة على المديين القريب والبعيد مقارنة بالعقارات الأخرى.
يعتمد تقييم سعر العقارات التجارية على مستوى المداخيل التي يحققها، والموقع الذي يتخذه، فإذا كان الاستثمار منذ البداية صحيحاً، يضمن المستثمر ارتفاع سعر العقار التجاري بمرور الوقت.

أشكال العقارات السكنية

المتاجر
المراكز التجارية الكبيرة والصغيرة (المولات)
مواقف السيارات المدفوعة
المخازن
المصانع
الفنادق

  الاستثمار في الأراضي

يعد الاستثمار في الأراضي الخالية من العقارات والخدمات، أحد أنواع الاستثمارات العقارية الشائعة، حيث تميل أسعارها إلى الانخفاض مقارنة بالعقارات الجاهزة، إلى جانب أنها لا تفقد قيمتها بمرور الوقت. هنالك العديد من الفرص الذهبية التي يوفرها الاستثمار في الأراضي، مثل شراءها بأقل من قيمتها وبيعها بعد فترة بسعرٍ أعلى بكثير، كما يقوم بعض المستثمرين بتحويلها مثلاً لمواقف سيارات استثمارية ترقبا للفرصة المناسبة لبيعها أو بناء عقارات عليها في المستقبل.

بعض مميزات الاستثمار في الأراضي

سهولة شراء الأراضي الخالية وغير المطورة.
سهولة التصرف فيها وبيعها أو البناء عليها مستقبلاً.
عدم وجود أي تكاليف مترتبة على الاحتفاظ بقطعة الأرض لفترة زمنية طويلة.
المحافظة على قيمتها بمرور الوقت.

العقارات ذات الاستخدام المتعدد

هي العقارات التي تجمع وحدات سكنية وتجارية ببعضها، وفي بعض الأحيان الوحدات الصناعية، وهو نوع جيد يمكّن المستثمرين الراغبين في تنويع أنواع استثمارهم العقاري، من امتلاك محفظة عقارية متنوعة.

أنواع العقارات ذات الاستخدام المتعدد

العقارات المختلطة ضمن مجمع عقاري مصغر:

ويكون في الغالب مجمّعاً يضم عقارات سكنية وعقارات أخرى تجارية منفصلة عن بعضها البعض، ولكنها تقع ضمن مجمع عقاري واحد، ويكون في الغالب مملوكاً لشركة عقارية واحدة.

العقارات المختلطة (وحدات سكنية ومكاتب):

وهي العقارات التي تخصص بعض طوابقها للوحدات السكنية، وأخرى للمكاتب والشركات.

الفنادق متعددة الاستخدام:

وهي الفنادق التي تضم في العادة غرفاً فندقية وناديا رياضياً ومنطقة مخصصة لمتاجر التجزئة، إلى جانب المطاعم والوجهات الترفيهية، وهو ما يعزز من إقبال الناس على العقار بشكل عام بفضل ما يضمه من مرافق وخدمات متنوعة، وبالتالي زيادة أرباح الفندق.

v    صناديق الاستثمار العقارية المتداولة REITs

هي عبارة عن شركات تعمل كصناديق ائتمانية تجمع أموال المستثمرين بغرض استثمارها في القطاع العقاري، وهي من أنواع الاستثمارات التي اكتسبت شهرةً كبيرة في دولة الإمارات، خاصةً وأنها متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، وهنالك العديد من المؤسسات المالية والشركات التي توفر هذا النوع من الاستثمار، مثل بنك الإمارات دبي الوطني وغيرها.  وتكون بعض الشركات والمؤسسات المالية العاملة في هذا المجال مدرجةً في الأسواق المالية لتحقيق أكبر قدرٍ ممكن من الشفافية.

بعض مميزات الاستثمار في الصناديق العقارية المتداولة REITs

إمكانية تحقيق أرباح متوسطة ومستدامة بدون الحاجة إلى تملك عقار على أرض الواقع.
عدم الحاجة للتعامل مع الوسطاء العقاريين أو شركات إدارة العقارات.
بعض هذه الاستثمارات هي عبارة عن أسهم، وبالتالي فإنها تساعدك كمستثمر في تنويع محفظتك الاستثمارية.

v   العقارات الصناعية

هي العقارات المخصصة للأغراض الصناعية أو التطويرية أو إنتاج السلع والمنتجات، إلى جانب الخدمات اللوجستية وغيرها. ويمتاز هذا النوع باستدامته على المدى الطويل وارتفاع عائداته بشكل كبير، خاصة إذا تم اختيار الموقع المناسب وتجهيز العقار بكل المرافق الخدمية اللازمة، ضمن الفئات والمعايير الصناعية المتعددة.

بعض مميزات الاستثمار في العقارات الصناعية

تحقيق عائدات مضمونة بسبب الطلب المتنامي على هذا النوع من العقارات.
الإيجارات طويلة الأمد، والتي تضمن بدورها تحقيق عائدات إيجارية مستدامة وثابتة.
انخفاض تكاليف الصيانة مقارنة بأنواع العقارات الأخرى.

الأسئلة الشائعة:

كيف أضمن تحقيق عائدات مستقرة من استثماري العقاري؟

هنالك الكثير من العوامل التي تساعدك في تحقيق أقصى الفوائد الاستثمارية الممكنة، ومنها اتباع قواعد الاستثمار العقاري الصحيحة المذكورة أعلاه، إضافةً إلى عوامل أخرى تشمل:

·        اختيار التوقيت المناسب للاستثمار العقاري

 فهذا العنصر هو بين العوامل الأكثر أهمية في الاستثمار العقاري، حيث إن توقيت الدخول في الاستثمار يلعب دوراً حاسماً في تحديد وجهة استثمارك مستقبلاً.

 أخذ المعلومات والمشورة المتخصصة في مجال العقارات من الجهات المختصة في هذا الشأن:

وذلك من خلال التعامل مع أبرز المطورين العقاريين في الدولة، مثل داماك العقارية التي يمكنها أن توفر لك كل ما تحتاجه من معلومات وتوجيهات حول مستقبل استثمارك، بما يضمن لك تحقيق عائدات مستقرة في المستقبل.

·        التأني في اتخاذ القرارات الاستثمارية الهامة

إن قرار بيع العقار أو شراءه هو خطوة كبيرة بالنسبة لك كمستثمر، حيث يتعين عليك تحين الفرصة المناسبة لاتخاذ هذا القرار، والاستعانة بأكبر قدر ممكن من المعلومات حول هذا الأمر.   

للمزيد من المعلومات حول عائدات الاستثمار العقاري في الإمارات

هل يفقد العقار قيمته مع مرور الوقت؟

لا شك في أن الهدف من الاستثمار في المقام الأول هو تحقيق الأرباح وتنمية رأس المال المستثمر منذ البداية، أو على أقل تقدير المحافظة على رأس المال بدون خسارة أي جزء منه. ويعد الاستثمار العقاري أحد المجالات الاستثمارية التي تضمن عدم فقدان قيمة رأس المال، حيث تؤكد البيانات المتعلقة بالقطاع العقاري في دولة الإمارات، العقارات دائما ما تزيد قيمتها ولا تهبط بمرور الوقت، خاصة وأن الرقعة العمرانية في الدولة آخذة في الاتساع يوماً بعد يوم.