لماذا دبي؟

 

رحّب بالمستقبل

العالم يلتقي هنا في دبي، حيث تستضيف هذه المدينة الفريدة أكثر من 200 جنسية مختلفة، وتمتاز بموقع استراتيجي يوفر سهولة الوصول إليها من شتى أنحاء العالم، ناهيك عن شواطئها الخلابة، وأجوائها النابضة بالتراث العربي الأصيل، إلى جانب رفاهية العيش بأرقى معايير الحياة. يُضاف إليها تجارب التسوق الفاخرة، ووفرة المطاعم الراقية، وتنوّع أشكال الترفيه والمرح، ضمن أجواء عائلية آمنة، وطقس مشمس على مدار العام.

ومع سهولة تأسيس الشركات فيها، وتوفّر اقتصاد مستقر معفى من الضرائب، تعتبر دبي من أكثر الوجهات العالمية المفضلة للسياحة والإقامة والاستثمار على حد سواء.

لمَ الاستثمار في دبي؟

 

الموقع الاستراتيجي

تقع دبي على ملتقى طرق القارات الأوروبية والآسيوية  والإفريقية، وتمثل جسراً بين المناطق الزمنية في مختلف أنحاء الشرق والغرب وتوفر وصولاً سهلاً إلى العديد من الأسواق الناشئة الأسرع نمواً في العالم.

سوق عقارية عالية السيولة

  • عوائد إيجارية بأعلى المعدلات العالمية
  • زيادة مستمرة في أسعار العقارات
  • وفرة خيارات التمويل
  • إعفاء ضريبي

سهولة تأسيس الشركات

تُقدم المناطق الحرة ميزة التملك الأجنبي 100%، إضافة إلى إعفاء من الرسوم الجمركية، وحرية التصرف برأس المال والأرباح 100%، إلى جانب الإعفاء من ضرائب الشركات.

نظام السوق الحر المفتوح

لعبت سياسات السوق المفتوح، جنباً إلى جنب مع محدودية التدخل الحكومي والقوانين الناظمة للقطاع الخاص، دوراً جوهرياً في اجتذاب الاستثمارات الأجنبية المباشرة.

بنية تحتية بمعايير عالمية

عملت دبي على الاستثمار بقوة في تعزيز بنيتها التحتية الخاصة بأنظمة النقل، والاتصالات، والصناعات، الأمر الذي ساهم في جعلها وجهة فريدة تجتذب الشركات العالمية.

استقرار العملة

يرتبط الدرهم الإماراتي مباشرة بالدولار الأمريكي الذي ينعم بالاستقرار والإقبال العالمي منذ عقود طويلة، ما يضمن للدرهم الإماراتي أيضاً استقرار السعر وتحقيق النمو، ناهيك عن تعزيز قطاع الاستيراد والتصدير.

حقائق عن دبي

الاستثمار

  • بلغ حجم الصفقات في السوق العقارية خلال الربع الأول من عام 2017: 132 مليار درهم.
  • تم إطلاق مشاريع عقارية في دبي بقيمة 21 مليار درهم منذ بداية العام 2017.

 

مقارنة العائدات الإيجارية بدبي